Saturday, April 14, 2007

من فينا سيصبح عبد المنعم التالي ؟

توضيح
ناقشنى أحد الاصدقاء اليساريين قائلا
أنه لم يتم القبض على عبد المنعم لانه مدون
و انما بسبب ما قاله في ندوة التعذيب في مصر
و بسبب انتمائه للأخوان
فوجدت اننى يجب أن اوضح اننى متضامنة مع عبد المنعم
كما قلت آنفا ( أنا اعرف ان ما حدث له ليس بسبب التدوين ) و انما
لأنه رجل شريف مظلوم آخر في هذا البلد
استمعت الى قصته بنفسي و هذا لا يحدث لي كثيرا
بغض النظر عن اختلاف مرجعيتى الخاصة عنه
و لكننا جميعا نشترك في مرجعية عاملة واحدة و هي
الوقوف في وجه الظلم
كل منا بطريقته الخاصة
رجاء لنتناسى خلافاتنا الجزئية قليلا
لقد مللت منها حقا
عندما أستمعت الى كلامه في وصف التعذيب الذي مر به
في ندوة التعذيب في مصر التى اقيمت
في مؤتمر ضد الامبريالية و الصهيونية
الذى انعقد في آخر مارس الماضي
شعرت بالقهر يغمرني
***
أتراه كان يشعر انها لن تكون الاخيرة ؟
و أن الاعتقال سيتبعه بهذه السرعه مرة أخرى ؟
لن يرحموا اباه فما رحموا أحدا قبله
و لن تستعطفهم دموع امه
فكم من امهات ثكلى ابيضت اعينهن
من حزنهن على اولادهن في غياهب المعتقلات
****
بماذا عساه يفكر الآن ؟
يعتصره القلق على حالة والده الصحية المتدهورة
و تتذبذب افكاره في قرار تسليم نفسه أو ان يظل هاربا
واثق في أنهم يستمرون في تلفيق قشية طلاب معهد التعاون له
يعلم انه لن يستطيع أن يهرب الى الابد
هو فقط يريد محاكمة عادلة
مطلب أراه مستحيلا في بلد أسود نهاره
من الظلم و الاستبداد
امتد الليل بلا نهاية
و امسينا كلنا سجناء بلا قضبان
و فرضوا علينا كل شئ
حتى أخذوا في احصاء انفاسنا
ربما يجدوا فيها ما يثير الشبهات أيضا
****
ألهذه الدرجة هم خائفون منا
من يقظتنا
و يتفننون في وسائل قمعنا من وراء ستار
ألهذه الدرجة يرتعبون من صحوتنا؟؟
اشفق عليهم كثيرا
فهم على تلك الدرجة من الجهل أنهم
لا يعلمون قانون التاريخ الازلى
أن البقاء للشعوب
مهما أمتدت دولة الظلم
ستظل ساعة
و دولة الحق الى قيام الساعة
هم الباطل
و نحن الحق
كل الحق
لاننا نحن الوطن
و ليسوا هم
وانما هم من يمتصون دماء الوطن
***
اتضامن معك يا عبد المنعم
و مع كل شريف و مظلوم
يعيش من اجل قضية
و كلنا نشترك في تلك القضية
أسترداد الحق المسلوب
***
تحياتي لك اينما كنت
اللهم هوّن عليك
و دعائي لأهلك بالخير
و لنا بالصبر
****
ألا لعنة الله على الظالمين
***
اليوم السبت
14/4/2007علي سلم نقابة الصحفيين
الساعه الخامسة مساءا
دعوة للتضامن مع عبد المنعم محمود
صاحب مدونة انا اخوان
***
التفاصيل في مدونة انسي
و يلا مش مهم
و مدونة ميت

13 comments:

مش فاهم حاجة said...

عبد المنعم هو حلم
زى الاحلام الكتير اللى بتتسرق مننا
الوطن دة بيرفض اى معنى للاحلام

Mohamed A. Ghaffar said...

للأسف لن يكون الأخير

MaMaDo said...

The hunt has started, and it will never stop. If we started the struggle, we will be down, if we didn't they will keep going on.
It's the time for a decision.
It's now or never

الديب said...

اللهم ثبته والهمه الحق .. ونجه مما هو فيه

أمين
أمين
أمين

حائر في دنيا الله said...

عبدالنعم يعرف قدره من زمان، ويعرف أن ذلك ليس بغريب علينا ولكن هل سنظل ندفع تلك الضريبة دون أمل في سطوع النور
وهل سيظل يدفع من يدفع دون أمل انتهاء دفع القلة لمصلحة الغالبية النائمة

للأسف يبدو ان الوضع سيطول قليلا، ومازال امام الفجر ليل طويل
جدا

مع تحياتي

امام الجيل said...

المهم ان محدش فينا يهزه الامر ده
بالعكس لازم يزيدنا قوة وصلابة
والامور دى بتدل على ضعف وخور النظام
وخوفه الشديد من النشطاء والمتحركين
وان بقى لينا اثر وصوت وتاثير
الى الامااااااااااااام

NoHeal said...

لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم

FTM said...

ربنا يعينا على الظلم و يفك أسر عبد المنعم ان شاء اللة

عياش said...

أنتم السابقون ونحن غصب عننا لاحقون

عياش said...

هذا هو قدرنا
أدعو جميعا أن يثبت الله أخونا منعم
ayash96.jeeran.com

امام الجيل said...

اى حد اختار لنفسه الطريق بتاع ربنا لازم يعرف ان دى عواقبه وده طريق الانبياء والصالحين اشرف رسالة واشرف طريق والحمد لله

محمد السيد said...

أنا إخوان ... الكلمة هي السر وهي السبب ... وإذا عرف السبب بطل العجب ...
أنا إخوان ... من الجامعة إلي التخرج إلي الإعلام إلي الصحافة إلي كل ما له علاقة بالإعلام ...
أنا إخوان ... في المظاهرات وفي النيابة وفي المحاكم وفي مباحث أمن الدولة وفي سجن المزرعة بطرة ...
أنا إخوان ... كانت مدونته تقولها بوضوح ... وللأسف كانت في نظر نظام بلده هي جريمته ... لكن له كانت شرفه وعزه ...
كان الخبر كالتالي ...
"قامت قوات مباحث أمن الدولة في ساعة مبكرة من صباح اليوم الجمعة بمداهمة منزل المدون والإعلامي المصري عبد المنعم محمود الصحفي بموقع الإخوان بالإنجليزية ومراسل قناة الحوار البريطانية بمصر ولم يكن وقتها موجوداً بمنزله . "
ولمن لا يعرف مين هو "منعم" مثلما كنا نناديه ...
"عرف بين الصحافيين والناشطين السياسيين بلقب " رويتر الإخوان " أحد أبرز شباب الإخوان المعنيين بالشأن الإعلامي وأحد الأوائل الذين بدأوا نشاط التدوين الإخواني ويعود إليه الفضل في لفت أنظار الكثير من مدوني الإخوان الحاليين إلي هذا المجال وتعد مدونته " أنا إخوان " أحد أبرز المدونات العربية في الوقت الراهن ."
وكان ردهم اعتقاله .... وبالتالي نتقدم إليهم بردنا ....
مدونو الإخوان المسلمين .... واعترافا منهم بفضل "منعم" عليهم ... واعترافا منهم بجهد كل مدون قال كلمة الحق في وجه الظلمة ... وتواصلا مع مسيرتهم .... يقررون ما هو آت ...
باسم العشرات بل المئات من مدوني الإخوان المسلمين ....
منهم الشباب والشابات.... منهم الرجال والسيدات والأطفال ...
منهم الأسر اللي اعتقل عائلها .. ومنهم الكثير اللي غيب أحبابهم وراء القضبان ...
الكلمة اللي أقسمنا نحميها ونقولها ونعلنها ...لن يوقفها سجن ولا معتقل ولا محكمة ...
الصوت اللي خرج من وسطنا ... لن نسمح له إنه يسكت أو يضعف أو يتردد أو يرتعش ...
المدونات اللي كتبت حكايتنا وأيامنا ...خواطرنا وأفكارنا ... يوم بعد يوم حتزيد وتكبر...وتوصل لكل الناس ...
إحنا اخترنا خطابنا يكون بلهجتنا ... وبلغتنا ... عشان يوصل باسمنا ويعبر عننا ...
واخترنا نوصل رسالتنا لكل الجهات ... للفضائيات والجرائد والمجلات ولكل الكتاب والصحفيين ... وقررنا ننشرها في كل المنتديات ... والمدونات ... والمواقع ...
حملة من أجل البلد دي ... حملة ضد السكوت والخضوع والخرس, ضد الاستسلام والسلام والهوان, حملة نرفض بيها القضايا المتلفقة وشهداء الزور وأدعياء الثقافة والكتبة اللي كتابتهم كلها تحت أمرالنظام وأسياد النظام .
وفي إعلانا هذا لا نفصل أنفسنا عن باقي المدونين أو تجمعا خاصا مقتصرا علينا ... بل علي العكس نتقدم فيه بالشكر كل الشكر لكل من ساعدنا في دنيا التدوين, ونعترف له بالسبق والفضل, وكم أسعدتنا صورة "عبد المنعم محمود" وهي تملأ عشرات المدونات متضامنة متكاتفة مساندة ...
- كلنا إخوان ...رغم السجون والمعتقلات والقضايا والمحاكمات ...
- كلنا إخوان ... فكرة آمنا بيها وضحينا عشاناها ومستعدين نبذل لأجلها كل غالي وثمين ...
- كلنا إخوان ... طريق اخترناه ورسمناه ... وكنا عارفين إنه صعب وشائك ومليان بالصعاب ...
- كلنا إخوان ... وتراب البلد ده بنحبه وبنموت فيه ... وأحلي أيامنا يوم ما نشوفه حر وعزيز ...
- كلنا إخوان ... وبنحب أهلنا وجيرانا وإخوانا ... وعشانهم نعمل أي شيء ونضحي بكل حاجة ...
- كلنا إخوان ... برغم كل اللي ظلمنا وحبسنا ...وبرغم كل اللي سكت علي اللي بيجري لنا ... وبرغم كل اللي حرض وتآمر علينا ...
نقدر نقولكم مش حنسكت و مش هنبطل ... لسانا هو أساسنا ... غرباء؟ ممكن ... لكن حنفضل من الناس ...
بنحب النور وبنحب البلد دي ...لأنها بلدنا ... وبنحلم لها بالحرية ... ألم الوطن ألمنا كلنا ... وشايفين فيه أحلي ما في الدنيا ...
وفي الختام :
1- نطالب بالإفراج الفوري عن عبد المنعم محمود وكافة معتقلي الرأي في مصر.
2- نطالب المنظمات الدولية لحقوق الإنسان ومنظمات المجتمع المدني بإدانة الإنتهاكات الصارخة لحرية التعبير في مصر
3- نرفض التعامل الأمني مع قضايا الرأي والنشر الصحفي والإلكتروني
4- نؤكد على تضامننا الكامل مع مجتمع المدونين على مستوى العالم في حرية التعبير عن الرأي بكافة وسائل النشر المتاحة.
وفي النهاية ... كلنا إيمان عميق... بأن الحق منتصر وأن الصواب هو الحقيقة الوحيدة ... وأن لكل فجر ظلمة تسبقه ولكل نصر تضحيات ترسم خطاه .

مدونو الإخوان المسلمين

حضرتك لو موافق علي البيان ده ممكن تبعث بموافقتك علي الإيميل ana_ikhwan2007@yahoo.com بس ياريت بسرعة عشان يتنشر في مكان .
أو ترد علي مدونتي .
وياريت تنشره لكل مدوني الإخوان اللي تعرفهم .

بنـت ســعد said...

السلام عليكم جميعا

لا اجد ما ارد به

سوى كلمة

فليرحمنا الله

و كأننا اصبحنا نحن اعداء الوطن

تحياتي لكل شريف