Wednesday, December 26, 2007

من وحي تعاليم بوذا

أشتهرت دعوة بوذا باسم ( النظام ) أو ( عجلة الشريعة ) و كان احد المريدين و اسمه ( بورنا ) يريد الذهاب الى قبيلة ( سرونا بارانتا ) لدعوتهم و كان بوذا يعلم أن هذه القبيلة معروفة بالشراسة و الخشونة و لا ينجح معهم الا الثابت الضليع فأراد ان يعرف مدى استعداد مريده لتحمل ما قد يلم به من عناء فقال له
ان رجال هذه القبيلة قساة سريعو الغضب فإذا وجهوا اليك الفاظا بذيئة خشنة ثم غضبوا عليك و سبّوك فماذا كنت فاعلا ؟
اجاب بورنا : اقول لا شك ان هؤلاء قوم طيبون لينو العريكة لانهم لم يضربوني بايديهم و لم يرجموني بالحجارة
فقال بوذا : فإن ضربوك بايديهم و رجموك بالحجارة فماذا كنت فاعلا ؟
أجاب بورنا : أقول بأنهم قوم طيبون لينون اذ لم يضربوني بالعصي و لا بالسيوف
فسأله بوذا : فإن ضربوك بالعصي و السيوف ؟
ليرد بورنا : أقول بانهم قوم طيبون لينون اذ لم يحرموني من الحياة نهائيا
فسأله اخيرا : فإن حرموك الحياة ؟
ليجيب بورنا : أقول بأنهم قوم طيبون لينون اذ خلّصوا روحي من سجن هذا الجسد السئ بلا ألم كبير
***
فقال له بوذا : احسنت يا بورنا انك تستطيع بما اوتيته من الصبر و الثبات أن تسكن في بلاد قبيلة سرونا فاذهب اليهم و خلصهم مما هم فيه
*******************
طبعا الحكاية أصابتني بارتفاع الضغط النفسي مع انى من ذوات الضغط المنخفض
لكني تذكرتها آسفة في هذه الايام المباركة للامتحانات
فكان الاتي
*****
سأل بوذا ايمان ليختبر صبرها على المناهج الدراسية العقيمة و طرق التدريس الاكثر عقما و غباء المحاضرين و رعونة الامتحانات
قائلا : ايمان اذا ما دخلت الامتحان و وجدت ان درجتك لم تكن امتياز فماذا انتى فاعلة ؟
لترد ايمان بحكمة : اقول انهم قوم طيبون متفهمون اذ انهم خشوا ان يصيبنب الكبر بذلك التقدير فأبدلوني به جيد جدا
ليسألها : فماذا ان وجدت تقديرك جيد و ليس جيد جدا ؟
لترد و قد سالت منها الحكمة انهارا حتى لتوشك على الفيضان : اقول بانهم قوم طيبون متفهمون اذا انهم اعطوني جيد افضل من مقبول على اى حال
ليعود دون كلل فيسألها : فماذا ان وجدت تقديرك مقبول ايتها العزيزة ؟
لترد و قد ظهرت حكمتها كحمم البركان الثائرة لتغرق ما حولها : اقول بانهم قوم طيبون متفهمون اذا انهم اعطوني درجة النجاح التى تجعلنى استمر بالدراسة راضية
فيسألها ذكاء حكماء الهند المعهود : فإذا وجدت نفسك راسبة ايتها المثابرة ؟
لترد و قد شاب شعرها من هول حكمتها : اقول بانهم قوم طيبون لينون لأنهم لم يحرموني من الدراسة نهائيا .. اعادة السنة افضل من التخلي عن الدراسة كليا
يبتسم من اجابتها النموذجية فيسألها اخيرا : فإن فصلوك نهائيا من معهد االجودة او كلية الاداب ؟
لترد بابتسامتها المرعبة الحكيمة و قد ظهرت نواجذها من استمتاعها بالاسئلة : أرد بانهم قوم طيبون متفهمون اذ انهم رحموني من التخلف المنغولى الذى كان مصيرا حتميا لي اذا استمررت بتلك الدراسة اللا ادمية
فقال لها بوذا اخيرا و قد رضى عن اجاباتها كلها : احسنت ايتها الفتاة .. الان يحق لكي ان تنطلقي غير مأسوف عليك للاستمرار بهذه الدراسة الى ان تشاء رحمة السماء فتعفو عنك بعد ان تكفري عن جميع سيئاتك بالمدة التي ستقضيها كطالبة رشيدة لا زالت تتمتع ببقايا من قوتها العقلية
****************
رسالة من ايمان الى بوذا العزيز بعد مضى فترة من الدراسة
******
العزيز بوذا / تحية و بعد
.......................
تم المحو بسبب الرقابة
و تفضل بقبول وافر لعنــــاتي
تلميذتك المخلصة / ايمان




**********************
هو لو يوم الخميس كان بكره
يبقى التلات كان ايه ؟؟؟
سؤال يطرح نفسه بشدة
رجاء الدعاء ايها الاعزاء
:)







10 comments:

مبرمج حر said...

هههههههههههههههههه

بوست مالوش حل يا ايمان .. جميييييييل بجد الصعوبات اللى تخلى الواحد يطلع ابداعات زى دى
:))

ربنا يوفقك ويسهلك كل الصعوبات
:)

Maha said...

هههههههههههههههههههههه

ضحكت للصبح

Abdou Basha said...

lol
بوذا أصلا كان خريج تجارة فمعندوش فكرة

s.p.s said...

hhahahhahahhahahaaaaa

بس يظهر ان شغلك و الحمد لله مريح يعنى

ملوش تأثير على الضغط اللى انتى فيه

ربنا يباركلك فيه و يديمه عليكى نعمة
(قولى آمــــين)

اجابة السؤال بالمناسبة:التلات بعد بكرة طبعا

ايمو said...

تمام هو مين اللي نجح ومين اللي رسب اكيد بوذا دبلر وقاعد معانا السنه اللي جيه ما كان صنم فاشل ما عرفش يحمي نفسه من الرسوب

Ma 3lina said...

ههههههههههههههههه

الراجل بوذا ده فقعة يعنى هوا و عمو اللى عاوز يموت ده

معلش يا ايمو بدل عديتى مدلة و باقى فى مخك ربع بس يبقى فيه امل ان شاء الله

و متشديش فى شعرك يا اوختى ممكن تعضى اللى جانبك :)

ربنا يلهمنا الصبر

Mohamed A. Ghaffar said...

هو انت دخلتى الكليه غصب؟

شش said...

ههههههههههههه

رجل من غمار الموالى said...

مش عارف والله ..
هل من الممكن الإحساس بالرضا يكون موجود فعلا
.........
بدور عليه مش بلاقيه

zero said...

الحمد لله الذي لا يحمد علي مكروه سواه