Thursday, August 23, 2007

قــد كــــان لنا وطن

بعد موجات الاعتقالات الأخيرة
التي شملت كثير من الشرفاء
أيا كان انتماءاتهم السياسية
و على رأسهم الاخوان
و بعد وقائع التعذيب التي يتم فضحها يوم بعد يوم
في حق الاطفال و النساء و الشيوخ و الرجال
كل على حد سواء
و بعد كل هذا الفساد الذي فاحت رائحته النتنة
ليجعل هواء هذا البلد لا يصلح للتنفس
لا أجد أى تعليق لدي
سوى عبارة
***
نشـــــــاطركم الاحزان
*
في هذا الوطن الذي كان
***




ها أنذا أتكلم من قفلي
من أقفل بالوجد وضاع على أرصفة الشارع سيفهمني
من كان مخيم يقرأ فيه القرآن
بهذا المبغى العربي سيفهمني
من لم يتقاعد كي يتفرغ للهو
سيفهم أي طقوس للسرية في لغتي
وسيعرف كل الأرقام.. وكل الشهداء.. وكل الأسماء
وطني علمني ان أقرأ كل الأشياء
وطني علمني أن حروف التاريخ مزورة
حين تكون بدون دماء
وطني علمني ان التاريخ البشري
بدون الحب
عويلاً ونكاحاً في الصحراء
يا وطني هل أنت بلاد الأعداء؟
هل أنت بقية داحس والغبراء؟
وطني أنقذني من رائحة الجوع البشري
مخيف
أنقذني من مدن يصبح فيها الناس
مداخن للخوف وللزبل
مخيس
من مدن ترقد في الماء الآسن
كالجاموس الوطني
وتجتر الجيف
أنقذني كضريح نبي مسروق
في هذي الساعة في وطني تجتمع الأشعار
كشعب النار
وترضع في غفوات البر صغار النوق
يا وطني المعروض كنجمة صبح في السوق



تعالوا نتحاكم أمام الصحراء العربية
كي تحكم فينا
أعترف الآن أمام الصحراء بأني مبتذل وبذيء
كهزيمتكم
يا شرفاء مهزومين
ويا حكاماً مهزومين
ويا جمهوراً مهزوماً
ما أوسخنا.. ما أوسخنا.. ما أوسخنا..
ونكابر ما أوسخنا
لا أستثني أحداً
هل تعترفون آنا قلت بذيء
رغم بنفسجة الحزن.. وايماض صلاه الماء على سكري
وجنوني للضحك بأخلاق الشارع والسكنات
ولحس الفخذ الملصق في باب الملهى
يا جمهوراً في الليل يداوم في قبر مؤسسة الحزن
سنصبح نحن يهود التاريخ
ونأوي في الصحراء بلا مأوى
هل وطن تحكمه الأفخاذ الملكية
هذا وطن أم مبغى؟
هل أرض هذي الكرة الأرضية.. أم وكر ذئاب؟
***
**
*
أجزاء مختارة من قصيدة يا قاتلتي
الشاعر العراقي / مظفر النواب

12 comments:

smile said...

متشائمة كالعادة

الوطن لايزال موجودا و علي أيدينا ينهض

واحد وخلاص said...

انا ياستي واحد كان بيعتبرك اخته ومش هقولك انا مين لو معرفتنيش تبقا غلطتك مش غلطتي لانك ندلة جدا جدا جدا مش زي ما كنت بقول انك بنت بلد
بالنسبة بقا يا ستي للكلام الكبير للي بتقوليه ده كله كلنا شركاء فاكرة احمد زكي لما كان بيقول كلنا مذنبون لا استثني احد حتي زي الصمت العاجز قليل الحيلة دي الحقيقة يا بنت سعد كنت هعلق علي البوست الي قبل ده رجعت لقيتك كتبتي ده فتحت الايميل مش لقيتك اون لين عموما يا ستي وحشاني يا ندلة وكام يوم كده وهقولك انا مين

واحد said...

كلنا مجرمين ، كلنا ضحايا

هاني جابر said...

شارك معنا وانضم الينا في لجنة الدفاع عن سجناء الرأي وحقوق الإنسان
شارك معنا بارسال حدث وتفاصيله لكي نفضح الظالمين ونفضح مهازلهم
انضم إلينا في يالا نفضحهم
www.dahayaa.com

DR_SAMBO said...

والله عندك حق ؟أحنا اللى ظالمين نفسنا

Anonymous said...

كم رائع ان تكتبي و ان تضعي حبات ملح علي جرح ينزف لكن قومي كزهرة من بين الصخور حطمي كل القيود لا تكتفي بتطهير الذات لكن اصرخي كي يتغير الواقع خاصميي النوم لنصنع الحرية للوطن و لانفسنا ماهو الوطن :
هو انا و انت و هم و التراب نحن ثلاثة امام واحد فليكن اللة معنا و حلم الحرية هدفنا الذي لايمكن ان ننساة او نتخلي عنة توقفي عن جلد الذات اشرأبي فوق الالام كوني كالنملة لاتبالي بمن ينظر اليها لان لها هدف لايمكن ان يتسرب اليه لحظة ان تنساة

ليست البطولة ان تقاتل وانت امن علي ظهرك من الرماح لكن البطولة ان تقاتل و الرماح تنوشك من كل جانب

b.alsharief U.A.E

الطائر الحزين said...

متى يعلنون وفاة العرب
وكيف نرثى الاموات
هل اعددتم قصائد الرثاء


ادعوك قراءة تدوينتى الاخيرة

تحياتى

saad alshater said...

اخت ايمان انا ارسلت لكي تاج

ارجو ان تجاوبي عليه

كبير المتشردين said...

انا جي اقولك اني انا واحد وخلاص الي قلت عليكي ندلة جدا جدا جدا هحاول اكلمك بأذن الله علشان اعرف مالك في ايه خلي بالك من نفس يا اختي

الفجر قادم said...

بمر على مدونتك بس اول مرة اعلق يا جميل بس حعلق على مقطع مكتوب ....شرفاء مهزومين ...صدقينى فى شرفاء كتيير مش مهزومين و هما دول اللى أنىت أشرتى ليهم فى أول التدوينه ....تفتكرى دول انزمهوا بسجنهم , بتشريدهم , لأ دول زادوا شرفا و نصرا

.............................
متخفيش , مش كله مهزوم و قافل بقه و ساكت , مش حنبطل مش حنسافر و مش حنسيب

قبس من نور said...

القصيدة مغرقة في التشاؤم .. مغرقة في الكآبة

معبرة ربما ، لكن فقط عن نصف الكوب الفارغ

لا زال تحت الرماد نار ، وخلف الغيوم شمس

**
بالمناسبة
ليكي عندي تاج :)

مواطن مصري said...

جميلة و ع الجرح


www.lifeonnile.blogspot.com